انطلاق الحملة الترويجية لبطولة كأس سمو الأمير لكرة القدم في نسختها الـ47

0 1



استهلت كأس سمو الأمير المفدى لكرة القدم جولاتها الترويجية للنسخة السابعة والأربعين من البطولة الغالية للموسم الرياضي 20192018 ، بزيارة “مشيرب” قلب الدوحة ، حيث تهدف الجولة مع هذه النسخة بزيارة العديد من مؤسسات المجتمع المدني والجهات الجديدة في الدولة والتي لم تحظ بفرصة استضافة الكأس قبل ذلك.

كما ستشمل الزيارات العديد من مقرات الرعاة والشركاء التجاريين للبطولة والمدارس ، حيث تأتى جولة الكأس في كل موسم في إطار الشراكة الدائمة والتواصل المستمر للاتحاد القطري لكرة القدم مع المجتمع القطري بكافة شرائحه ، وإيماناً من الاتحاد بالدور الكبير الذي تقوم به هذه الجهات والمؤسسات في الحركة الرياضية بشكل عام وكرة القدم على وجه الخصوص ، لتؤكد الفعاليات والحملات الترويجية على أن بطولة كأس الأمير تبقى الحدث الأهم الذي يترقبه الجميع ، لما تمثله البطولة من قيمة معنوية كبيرة ذات مضامين رياضية ، واجتماعية وثقافية كبيرة وذلك من خلال الفعاليات والبرامج العديدة المرافقة لها .

وخصص مسؤولو مشيرب العقارية قمة السطح العلوي “الروف توب” لاستقبال الكأس الغالية ، والتي تتميز بإطلالة رائعة من فندق الوادي بمدينة مشيرب قلب الدوحة ، والتي تطل على المدينة بالكامل مع كورنيش الدوحة والديوان الأميري ، لترسم لوحة فنية غاية في الروعة مع تواجد كأس الأمير للمرة الأولى في ضيافة الشركة ، كما حظيت جولة الكأس باهتمام كبير من مسؤولي وموظفي الشركة من خلال التجاوب والاهتمام الكبيرين عبر المناقشات المثمرة عن البطولة ، لاسيما أنهم توجوا هذا الاهتمام بالتقاط أغلى الذكريات مع كأس الأمير بالصور ومع وفد الاتحاد ، كما تم اهداء مجسم كأس الأمير لمسؤولي مشيرب العقارية .

وبهذه المناسبة أكد خالد مبارك الكواري مدير إدارة التسويق والاتصال بالاتحاد القطري لكرة القدم قائلاً ، إن انطلاقة جولات كأس الأمير في نسختها الحالية تؤكد على أن هذه البطولة هي للجميع ، حيث تعتبر فعالية جولة الكأس من الفعاليات الرئيسة لبطولات كأس الأمير ، والتي نحرص من خلالها على توسيع نطاق مشاركتها في كل نسخة من خلال زيارة أكبر عدد من الجهات .

واضاف الكواري ، إن انطلاقة هذه الجولة وبدايتها بمعلم سياحي وتراثي مثل مشروع مشيرب قلب الدوحة يدل على أهمية هذا المعلم المعماري الذي نعتز به كثيراً، حيث أن وجود الكأس الغالية اليوم في مشيرب هو بداية لجولة الكأس والتي ستزور الكثير من الجهات في الدولة ، كما ستجوب الكثير من المدارس والجهات الحكومية ومؤسسات المجتمع المدني بالإضافة إلى الشركاء التجاريين للبطولة.



Source link

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Loading...