هزة قلم! رمدت عيونكم.. فخاب تحليلكم!

0 1




تصيبني الدهشة الشديدة من بعض الكتاب حين يغمضون عيونهم، ويصمون آذانهم، ويغلقون نوافذ قلوبهم ويكتبون أشياء هم أنفسهم غير مقتنعين بها، لكنه عمى البصيرة، يناقشون الأحداث بأسلوب الطرشان فيزيدون الغمة سوادا.
وفي الحقيقة لست أدري أيتعمدون ذلك أم أن عقولهم قصرت عن فهم الواقع



Source link

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Loading...