بحضور قيادات الجيش والمقاومة.. افتتاح دوري “شهداء مريس2” بالضالع – راديو الجند

0 1



بحضور قيادات بارزة في الجيش الوطني والمقاومة الشعبية في جبهة مريس، وبمشاركة مايقرب من ثلاثين فريقا من معظم قرى مريس وقرية الحقب، واستضافة نادي العروبة الحميرآء، إنطلق عصر اليوم  دوري شهدآء جبهة مريس (2) على ملعب الفقيد محمد ضيف الله العدار قرية الحميرآء مريس بالضالع.

وفي كلمته الترحيبية رحب الشيخ محسن علي حمود العدار الرئيس الفخري لنادي العروبة الحميرآء، والراعي الرسمي لهذه الفعالية، بجميع الحاضرين وفي مقدمتهم قيادات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية، ومشآئخ وأعيان المنطقة، وكل الفرق الرياضية المشاركة، داعيا الجميع إلى تحقيق أ هداف هذه الدورة بتعزيز روابط الإخاء  والتعارف وتنمية مواهب الشباب متمنيا لهذه الدورة النجاح والتوفيق داعيا في ختام كلمته بالرحمة والمغفرة لشهدآء جبهة مريس والذي كانت البطولة تخليدا لبطولاتهم.

من جهته قال العميد عبد الله مزاحم نآئب قآئد محور إب في كلمته أن تنظيم هذه البطولة في موسمها الثاني لدليل على أن مريس كما كانت ولازالت تقف بكل قوة في مواجهة المليشيات الإنقلابية، فإنها ومن خلال تنظيم مثل هذه البطولة للعام الثاني لتؤكد للجميع أنها لتمضي قدما نحو تعزيز الحياة المدنية، مطالبا في هذا الخصوص سرعة البت في اعتماد مريس مديرية لها كامل حقوقها كأقل استحقاق لأبنآء هذه المنطقة التي كانت ومازالت حاضنة للمقاومة وقلعتها الحصينة في المنطقة الوسطى.

هذا وقد ألقيت العديد من الكلمات والقصآئد أبرزها كلمة القيادي في الجيش الوطني الدكتور محمد ناجي الخيراني، وكلمة مدير قسم شرطة مريس الرآئد أحمد المنصوب، وكلمة رئيس اللجنة المنظمة الاخ عبد الغني صالح، والتي تناول معظمها الدور البطولي لمريس في معركة الجمهورية ومواجهة الإنقلاب وماقدمته من بطولات وتضحيات، مجددين العهد في المضي قدما في السير على درب شهدآء جبهة مريس والذي انطلق الدوري تكريما وتخليدا لذكراهم.

بعد ذلك انطلقت أولى مباريات الدوري بين النادي المستضيف فريق العروبة الحميرآء وفريق الحرية حمدونة والتي نتج عنها فوز الفريق المستضيف بثلاثة اهداف مقابل هدف.

حضر افتتاحية الدوري العديد من القيادات العسكرية أبرزها العقيد فضل النميري أركان حرب اللوآء 83 مدفعية والرآئد نصر البرش قآئد الشرطة العسكريةوالشيخ احمد ناجي صالح القيادي في الجيش الوطني وركن التوجيه المعنوي في اللوآء83 مدفعية صدام المريسي والعديد من القيادات العسكرية إضافة إلى مدير عام مكتب الشباب والرياضة في محافظة الضالع والعديد من الشخصيات الرياضية والمشآئخ

والوجاهات الأجتماعية.




Source link

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Loading...